Print
Category: History
Hits: 2896

الموظفون المعارون  من حكومة فلسطين إلى إمارة شرقي الأردن (1924-1939م)

الملخص

تشكل تجربة الموظفين المعارين من حكومة فلسطين مظهراً مهما من مظاهر تطور الإدارة في إمارة شرقي الأردن خلال الفترة من (1924-1939م)، ويتصدى هذا البحث لرصد هذه التجربة مبيناً دوافع سلطات الانتداب البريطاني من وراء استقدام الموظفين وهي إحدى الوسائل لتثبيت أركان الإمارة الناشئة والسيطرة غير المباشرة على الجهاز الإداري عبر بعض هؤلاء الموظفين المنتدبين خاصة الإنجليز منهم.

وتتبعت الباحثة الآثار الإيجابية والسلبية لهذه الظاهرة مبينةً ردود فعل الحركة الوطنية الأردنية ممثلة بالأحزاب السياسية، ونواب المجلس التشريعي المعارض لوجود هؤلاء الموظفين، وما أحدثه ذلك من حراك سياسي أسهم في تطور الحياة السياسية من خلال مطالبة أبناء البلاد بحقهم المشروع في تولي الوظائف الإدارية، والاستغناء عن الموظفين المعارين الذين كانوا أداة بيد سلطات الانتداب البريطاني لتنفيذ سياسته الرامية إلى الهيمنة على مقدرات الأمور في الإمارة، وما نهض به أولئك الموظفون المعارون من دور إيجابي في تطور الإدارة خلال مرحلة التأسيس.

Palestinian government  Employees Seconded to the Emirate of Trans-Jordan (1924-1939)

Abstract

The experience of Palestinian secondees to Trans-Jordan is considered an important aspect for the development of administration in Trans-Jordan in the period 1924-1939. The British mandate made use of secondees to establish the colonial policy through direct dominance of the administrative system. The research traces both the positive and the negative sides of this practise revealing the reactions of the Jordanian National Movement represented by political parties and members of parliament. The whole process resulted in political actions, which  contributed to the development of political life through the demand of the Jordanian nationals for jobs taken by Palestinian secondees, who were tracks down a tool to implement the policies of the British mandate.